DESIGNED BY JOOMLATD
    • مخبر إدارة الإبتكار و التسويق
    • مخبر إدارة الإبتكار و التسويق
    • مخبر إدارة الإبتكار و التسويق
    • مخبر إدارة الإبتكار و التسويق
    • مخبر إدارة الإبتكار و التسويق
اليوم12
أمس14
الأسبوع31
الشهر31
المجموع28547

1
Online

المحاور العلمية الخاصة بمخبر البحث إدارة الابتكار و التسويق M.I.M

  1. الإبداع والابتكار في تسويق المنتجات الفكرية والسياسية

هناك ثلاثة أهداف أساسية لهذا المحور:

  1. بيان التطور الذي لحق بمفهوم التسويق السياسي و المعطيات التي ساعدت على تطوره و محاولة الوصول إلى العناصر الأساسية لأسلوب التسويق السياسي , و أدوات تحليل المعلومات و الاعتماد على الوسائل الإقناعية السمعية البصرية , لأن عملية الإقناع السياسي تهدف إلى اكتساب مواقف أو إحداث تغيير مواقف الرأي العام لصالح الحزب أو المرشح السياسي عن طريق الجهد , التكتيك , التقنيات , المهارات و الفعالية في الأداء بالشكل الذي يحقق هدف الإقناع السياسي و بالتالي إستراتيجية الترويج السياسي.

2 - تفهم طبيعة التسويق السياسي السائد و المعمول به اليوم في الولايات المتحدة الأمريكية ,بريطانيا و فرنسا و محاولة الأخذ به حتى تكون انطلاقة فعلية للتسويق السياسي في الجزائر و الإحاطة بالأدوات و الآليات , و ما لكل منها من أدوار وظيفية فاعلة في تطوير بنى الحياة السياسية ,الفكرية و المؤسساتية و الاقتصادية وصولا إلى بناء الثلاثي التنمية السياسية و الاقتصادية و الاجتماعية بشتى أبعادها و مختلف غاياتها و اتساع آفاقها.

  1. ضرورة تبني التسويق السياسي في ضوء الممارسات العملية للمنظمات السياسية أو الأحزاب , و للعمل في حقل التسويق السياسي لابد من إتباع أسلوبين , الأول هو اكتشاف الفرص و الثاني هو استخدام الوسائل لتحقيق هذه الفرص.

 

 

  1. الإبداع و التميز في تسويق السلع و الخدمات

يتمثل هدف البحث في هذا المحور حث المؤسسات على الإبداع والابتكار في نشاطاتها بشكل عام والنشاطات التسويقية بشكل خاص, وذلك من خلال عرض لبعض الأفكار الابتكارية في مجال التسويق .

قد نواجه في بعض الأدبيات الإدارية التسويقية مصطلحين الأول هو التسويق الابتكاري الإبداعي, والثاني هو الإبداع والابتكار في مجال التسويق, وكلاهما يعني تصميم و تنفيذ مجموعة من الأفكار الخلاقة و غير التقليدية و تحويلها إلى تطبيقات عملية في أحد مجالات المزيج التسويقي, كالمنتج أو التسعير أو التوزيع أو الترويج أو الأفراد أو البيئة المادية أو النشاط السياسي أو الرأي العام.

وبالتالي فإن الإبداع والابتكار في مجال تسويق السلع و الخدمات يسمح لفريق البحث الوصول إلى الأهداف التالية:

  1. توليد الأفكار ودراستها وبيان جدواها والعمل على محاولة تطبيقها على أرض الواقع من خلال التشاركية مع المؤسسات في كل القطاعات.

  2. العمل على استغلال الأفكار الجديدة بشكل فعال لتعظيم المنفعة المتوقعة منها سواء بالنسبة للفرد كمستهلك أو المجتمع ككل.

  3. الوصول إلى تنمية فكرة الإبداع والابتكار لجميع عناصر المزيج التسويقي بما فيها الفلسفة.

  1.  

  2. مخاطر بيئة المؤسسة وأثرها على تنفيذ الأنشطة التسويقية في مؤسسات الأعمال والمنظمات الأخرى-

إن الإدارة في أي مؤسسة تواجه العديد من المخاطر ،مخاطر الأعمال و المخاطر المالية و المخاطر السياسية و المخاطر القانونية و التشريعية و المخاطر التكنولوجية و مخاطر المنافسة و المخاطر الطبيعية ترتبط مخاطر الأعمال أو بما تسمى مخاطر التشغيل بظروف الصناعة التي تنتمي إليها المؤسسة مثل مستوى التكنولوجيا المستعملة الإبداع و الابتكار و التطوير و ظروف المنافسة ، التضخم ،تقلبات الدخل ،تقلبات الأسعار ، تذبذب الطلب ، الموردون ، دخول الأسواق ، تغيير أذواق المستهلكين ،انخفاض الإنتاج ، كثرة التخزين ، طرق و استراتيجيات البيع المستخدمة ، أسلوب الإعلان المستخدم .إن هذه المخاطر تؤثر بشكل أو بآخر على تنفيذ الأنشطة التسويقية و المتمثلة في عناصر المزيج التسويقي الرباعي أي 4ps المنتج ،التسعير ، التوزيع و الترويج أو المزيج السداسي أي 6ps المنتج السياسي ،التسعير السياسي ، المكان السياسي ، الترويج السياسي ، التعبئة السياسية و أخيرا التمويل السياسي أو المزيج السباعي أي 7ps الخدمة ، التسعير ، التوزيع ، الترويج ، الأفراد ، البيئة المادية و أخيرا عملية تقديم الخدمة و كل هذه المخاطر تؤثر على أهداف المؤسسة المتمثل غالبا في زيادة الأرباح و توسيع حصة المؤسسة من المبيعات . و على هذا الأساس هناك ثلاثة أهداف أساسية سيسعى فريق البحث هذا إلى تحقيقها و هي:

  1. حصر المخاطر و المخاطر التسويقية التي تواجه المؤسسات الجزائرية على مختلف أنشطتها.

  2. خلق آليات تساعد المؤسسات على تجاوز المخاطر المسببة لفقدان لميزتها في الأسواق المحلية والدولية .

  3. تحديد الأساليب العلمية لتقليل المخاطر المتمثلة في السياسات والاستراتيجيات المتعلقة بإدارة كافة الأنشطة التسويقية، وذلك من أجل الحصول على أكبر عائد وأقل مخاطر وبالتالي تحسين ظروف المؤسسات و المجتمع ككل.

4- تطبيق النماذج السلوكية و الكمية في التسويق التجاري و تسويق الأفكار

 

إن استخدام النماذج السلوكية و الكمية ، استخدمت في مجال الدراسات الاجتماعية و أعطت ثمارها ، ثم استخدمت في المرحلة الثانية في مجال التسويق التجاري كالسلع و الخدمات ، ثم فكر بعض العلماء في القيام بدراسات تسويقية في مجال الأفكار و على وجه الخصوص في التسويق السياسي و التسويق الانتخابي ، و ذلك لمعرفة مواقف الناخبين من الأحزاب السياسية و المرشحين ، وكذلك تحديد نقاط القوة و الضعف في المنظمات السياسية و الأحزاب الذين يقدمون مرشحين للإنتخابات السياسية و على هذا الأساس ، سيحاول الفريق إبراز من خلال الدراسة الميدانية معرفة موقف المستهلكين من السلع و الخدمات المعروضة في الأسواق و الناخبين الجزائريين من الأحزاب السياسية و المرشحين الذين سيقدمون مرشحين خلال الانتخابات المحلية و التشريعية و الرئاسية و كذلك تحديد نقاط القوة و الضعف في هذه المؤسسات و الأحزاب و المرشحين لمعرفة مدى تأثير المتغيرات و العوامل البيئية المختلفة على المؤسسات التي تقدم السلع و الخدمات و الأحزاب السياسية و المرشحين السياسيين و بالتالي على القرارات المتخذة .

و عليه ، سيستخدم الفريق المختص في الرياضيات و الاحصاء و الاحتمالات و الاحصاء التطبيقي النماذج السلوكية و الكمية في تسويق السلع و الخدمات و الأفكار السياسية ؟ إن فكرة هذه النماذج تستند على الخصائص و السمات التي يتضمنها المنتج أو الخدمة أو المرشح أو الحزب ، بحيث تعتبر القاعدة الأساسية في قياس موقف المستهلك أو الناخب اتجاه المؤسسة أو الحزب أو المرشح ، و بذلك فإن قياس الموقف يتم على أساس متعدد الأبعاد يتم من خلالها تحديد الكيفية التي يقيم فيها المستهلكين أو الناخبين المؤسسة ،الحزب أو المرشح و بالتالي فإن مجموع هذه التقييمات المرجحة بالقيمة المعطاة لكل خاصية أو سمة يمثل موقف هذا المستهلك أو الناخب اتجاه المؤسسة ،الحزب أو المرشح السياسي . و عليه ، فإن الهدف من معرفة و اكتشاف هذه الإجراءات التي يظهر منها موقف المستهلك أو الناخب و بالتالي يصدر عنها قرارا محددا يساعد في تحديد موقف و سلوك المستهلك أو الناخب بإتجاه المؤسسة ،الحزب أو المرشح السياسي و بالتالي قرار شرائه لهذا المنتج أو الخدمة أو انتخابه لهذا الحزب أو ذاك .

و عليه هناك ثلاثة أهداف أساسية لهذا المحور:

  1. تحديد النماذج السلوكية و الكمية المراد استخدامها في تحديد موقف المستهلكين اتجاه سلعة ،فكرة أو خدمة

  2. ايجاد العلاقة بين الاعتقادات المتولدة لدى المستهلك أو الناخب و الموقف من خلال استخدام الطرق الرياضية

  3. إجراء استطلاعات لأراء المستهلكين حول موقفهم اتجاه السلعة أو الخدمة والناخبين حول موقفهم اتجاه الفكرة أو الحزب قبل موعد إجراء أي انتخابات سياسية.

 

 

مدير المخبر

الدكتور صحراوي بن شيحة

TOP